الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 سيد شهداء المقاومة الاسلامية السيد عباس الموسوي رحمه الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
يا عــلـي مــدد ,, يا مهدي سند
يا عــلـي مــدد ,, يا مهدي سند
avatar

عدد الرسائل : 159
العمر : 40
معلومات عن المجموعة : Brazil
تاريخ التسجيل : 08/02/2007

مُساهمةموضوع: سيد شهداء المقاومة الاسلامية السيد عباس الموسوي رحمه الله   السبت فبراير 17, 2007 9:19 pm

لم يكن استشهاد الموسوي قتل فردٍ بفعل صدفة.. بل قتلٌ مقصودٌ من عقلٍ مدبِّر.. فلم يمت على فراش، بل بأكثر من ألف ضربة سيف!!

2) إستشهاد الموسوي حجّة ضدّ العدو والعالَم، وحجّة على من تراوده نفسه للقهقرى!!‏‏


شهادة سيد شهداء المقاومة الاسلامية[

السيد عباس الموسوي


الأمين العام السابق لـحزب الله
أمين عام حزب الله
السيد عباس الموسوي (رحمه الله)

كانت المقاومة غاية الغايات عند السيد الشهيد المتلفع ببردة الإيمان والمنضوي حرفاً سماوياً تخت راية الجهاد.. وكان السيد يعتبر المقاومة هي عنوان التحرير للأرض، وانّ عيون المقاومين الأبرار السارين تحت ستار الليل وفي وعور الشعاب هي التي ستنير ليل هذه الأمة التي تكالب عليها الأعداء لطمس وجودها وجعلها ملحقاً لهم.. وكان السيد يردد بفم القلب: المقاومة هي عنوان شرفنا وكرمتنا وثروتنا، وبالتالي هي حصننا الأساس في مواجهة الاختراقات الخارجية..‏‏

إنّ الأمة كلها مسؤولة أمام الله عز وجل عن الحفاظ على هذه المقاومة، لا سيما وانها ليست لطائفة أو جهة دون أخرى، بل هي ملك الأمة، لذا يجب على الأمة كلها ان تتحرك للمحافظة على المقاومة وضمان مستقبلها".‏‏

عاش السيد عباس (رضوان الله عليه) مأساة الشعب الفلسطيني بشبابه.. بدقائق عمره.. بثواني تفكيره.. وهبها توقه، وشوقه، وعزمه، وزنده، وفكره، وساعده، والتحق بمقاتلي ثورته وهو لمّا يزل في العاشرة من عمره، وخضع لعدّة دورات تدريب عسكرية، منها دورة في أحد مخيمات ثورة في دمشق، وأصبحت الثورة بعد ذلك سطراً هاماً من سطور حياته، وفعلاً يومياً يظهر في أقواله وأفعاله، يتتبع أخبار فلسطين وأبنائها، يشاركهم همومهم وجهادهم ومعاناتهم، ويقرأ أخبارهم من خلال مداومته على الإطلاع على جريدة "الثورة"..‏‏


استشهاده: النبأ العظيم‏‏

وينتبه أحد المجاهدين المرافقين للسيد لخطورة الوضع، فينبّهه للأمر، لكن الجواب يأتي مطمئناً من نفس مطمئنة: "أتخافون الموت؟.. من يريد الموت لا يهمه إذا كان الموت قريباً منه أو بعيداً عنه".. ويقطع الكلام دويّ انفجار هائل: مروحية "كوبرا" تحمل صواريخ حرارية حارقة تطلق صاروخاً غادراً يصيب سيارة السيد من الخلف، فيما قامت مروحية أخرى بالانقضاض على الموكب، وفي لحظة كانت سيارة (من نوع رانج روفر) تحاول حماية سيارة السيد، انتشر المجاهدون المرافقون في مواضع قتالية، فقاوموا الطائرات بما لديهم، وأصيب بعضهم، لكن مهمة الطائرات الأخرى كانت ملاحقتهم وعدم السماح لأي شخص أو سيارة بالاقتراب من الموكب، وعندما حاولت سيارة مدنية (صودف مرورها في المكان) الاقتراب، انقضت عليها طائرات أخرى، فتركها ركابها قبل لحظات من تدميرها، وتبين أنّ طيران العدو كان ينصب أكثر من كمين قرصنة في الجو، بحيث لو فشل الكمين الأول يقوم الكمين الآخر بالانقضاض، وذلك لتدمير أي سيارة تفلت من الكمين لاحتمال ان يكون السيد الشهيد فيها..‏‏

وهكذا، استمر العدوان قرابة العشر دقائق، اتجهت بعدها المروحيتان المكلفتان بالعدوان الى أجواء الشريط المحتل، وفي هذه الأثناء كانت سيارة مدنية تسارع الى المكان لبتنقل ما تيسر لها من مصابين وتتجه شمالاً نحو الزهراني، لكن إحدى المروحيات كانت تكمن لها وتنقض عليها بصاروخ دمرها وقتل سائقها المدني والجريح المصاب، ولم تغادرالمروحيات سماء المنطقة إلا بعد أن تأكدت من تدمير الموكب بشكل كامل وعدم نقل أحد منه، ومع ذلك سارع أهالي المنطقة الى المكان ونقلوا بسياراتهم الشهداء والمصابين الى المستشفيات وسط حزام من الدخان الكثيف الذي غطى سماء المنطقة حتى المساء..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ya3ali.own0.com
urbaybe
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد الرسائل : 97
تاريخ التسجيل : 14/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: سيد شهداء المقاومة الاسلامية السيد عباس الموسوي رحمه الله   الأربعاء فبراير 21, 2007 7:30 am

]بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل وسلم وزد وبارك على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى أهل بيته أجمعين ومن والاهم وأهتدى بهداهم الى يوم الدين ..

أيها الشهيد

نم فوق غدير الروح,
و على نسمات الموج,
و تحت رياحين الثرى,
و جنب عشق الأطفال,
و على قارعة الحب,
و في نوار اللوز
و أوراق الزيتون....
نحن نمنا في كل ذلك,
رغم أننا نموت في اليوم ألف مرة إلا أننا لا تغادرناالروح,
لأنها هنا مزروعة, في جذورالزيتون واشجار الجنوب لا تنام و تموت,
من قال إن الزيت الذي يضيء الكون يموت!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سيد شهداء المقاومة الاسلامية السيد عباس الموسوي رحمه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ناد علياً مظهر العجائب تجده عوناً لك في النوائب :: سيف المقاومة والتحرير :: منتدى‏ «هداة الدرب»-
انتقل الى: