الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 نظريات الإمام علي عليه السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ياعلي

avatar

عدد الرسائل : 42
تاريخ التسجيل : 14/02/2007

مُساهمةموضوع: نظريات الإمام علي عليه السلام   الثلاثاء مارس 06, 2007 9:15 pm

إن الإمام علي باب مدينة العلم وقد أعطانا من علمه ما لا يقدر بثمن فمن عمل بها سعد ومن تركها تعس وإليكم بعض الحكم




كرامة الانسان



1 ـ «من كرمت عليه نفسه هانت عليه شهواته»

2 ـ «من كرمت عليه نفسه لم يهنها بالمعصية»

3 ـ «و اكرم نفسك عن كل دنية و ان ساقتك الى الرغائب فانك لن تعتاض بما تبذل من نفسك عوضا و لا تكن عبد غيرك و قد جعلك الله حرا»

4 ـ «يا بنى اجعل نفسك ميزانا فيما بينك و بين غيرك فاحبب لغيرك ما تحب لنفسك و اكره له ما تكره لها و لا تظم كما لا تحب ان تظلم ...»




الوفاء بعهد



.1 ان الوفاء توأم الصدق و لا أعلم جنة أوقى منه. و لا يغدر من علم كيف المرجع. و لقد أصبحنا فى زمان قد اتخذ أكثر أهله الغدر كيسا و نسبهم أهل الجهل فيه الى حسن الحيلة . ما لهم قاتلهم الله.

.2 الوفاء لاهل الغدر غدر عند الله و الغدر بأهل الغدر وفاء عند الله.

.3 المسوول حر حتى يعد.

.4 وعد الكريم نقد و تعجيل و وعد اللئيم تسويف و تعليل





تزكية النفس



قال عليه السلام:

1 ـ رحم الله امرء الجم نفسه عن معاصى الله بلجامها و قادها الى طاعة الله بزمامها»

2 ـ «استرشد العقل و خالف الهوى تنحج»

3 ـ «احصد الشر من صدر غيرك بقلعه من صدرك»

4 ـ «اغلب الشهوة تكمل لك الحكمه

5 ـ «و شح بنفسك عما لايحل لك فان الشح بالنفس الانصاف منها فيما احببت او كرهت»

6 ـ «المومن بشره فى وجهه و حزنه فى قلبه اوسع شى صدرا و اذل شى‏ء نفسا. يكره الرفعه و يشنؤ السمعه»

7 ـ «من حاسب نفسه ربح و من غفل عنها خسر»

8 ـ «صدر العاقل صندوق سره و البشاشة جباله الموده والاحتمال قبر





الخوف و الرجاء



1 ـ «خير الاعمال اعتدال الرجاء و الخوف»

2 ـ «خف ربك خوفا يشغلك عن رجائه و ارجه رجاء من لا يومن خوفه»

3 ـ «خف الله خوف من شغل بالفكر قليه فان الخوف مطيه الا من و سجن النفس عن المعاصى»

4 ـ «خف و تامن و لا تامن فتحف»

5 ـ «خوف الله يجلب لمستشعره الامان»

6 ـ خشية الله جناح الايمان





التوبة



1 ـ «من اعطى التوبة لم يحرم القبول و من اعطى الاستغفار لم يحرم المغفرة»

2 ـ «لا خير فى الدنيا الا لرجلين: رجل اذنب ذنوبا فهو يتداركها بالتوبة و رجل سيارع فى الخيرات»

3 ـ «لا شفيع انجح من التوبة»

4 ـ «ما كان الله ليفتح لعبد باب التوبة و يغلق عنه باب الاجابة»

5 ـ «ترك الذنب اهون من طلب التوبة»

6 ـ «و قال(ع) لقائل قال بحضرته أستغفر الله: ثكلتك امك اتدرى ماالاستغفار؟ الاستغفار درجة العليين. و هو اسم واقع على ستة معان: اولها الندم على ما مضى. و الثانى العزم على ترك العود اليه ابدا. و الثالث ان تؤدى الى المخلوقين حقوقهم حتى تلقى الله املس ليس عليك تبعة. و الرابع ان تعمد الى كل فريضة عليك ضيعتها فتؤدى حقها. و الخامس ان تعمد الى اللحم الذى نبت على السحت فتذيبه بالأحزان حتى تلصق الجلد بالعظم و ينشأ بينهما لحم جديد. و السادس أن تذيق الجسم الم الطاعة كما أذقته حلاوة المعصية، فعند ذلك تقول استغفرالله.







الصدق



1 ـ «الصادق على شرف منجاة و كرامتة»

2 ـ «ان الوفاء توام الصدق»

3 ـ «خير الكلام الصدق»

4 ـ خير الخلال صدق المقال و مكارم الافعال»

5 ـ «الصدق ينجى»

6 ـ «الصدق نجاح»

7 ـ «الصدق امانة»

8 ـ «الصدق وسيله»







التقوى



اوصيكم عبادالله بتقوى الله فانها حق الله عليكم، و الموجبة على الله حقكم. و ان تستعينوا عليها بالله و تستعينوا بها على الله. فان التقوى فى اليوم الحرز و الجنة، و فى غد الطريق الى الجنة. مسلكها واضح، و سالكها رابح، و مستودعها حافظ. لم تبرح عارضة نفسها على الامم الماضين و الغابرين لحاجتهم اليها غدا اذا اعاد الله ما ابدى، و اخذ ما اعطى، و سأل ما اسدى. فما اقل من قبلها و حملها حق حملها. اولئك الأقلون عددا. و هم اهل صفة الله سبحانه اذ يقول: «وقليل من عبادى الشكور». فاهطعوا باسماعكم اليها، و الظوا بجدكم عليها . و اعتاضوها من كل سلف خلفا، و من كل مخالف موافقا. ايقظوا بها نومكم، و اقطعوا بها يومكم. و اشعروها قلوبكم، و ارحضوا بها ذنوبكم، و داووا بها الأسقام، و بادروا بها الحمام . واعتبروا بمن اضاعها، ولا يعتبرن بكم من اطاعها. الا فصونوها و تصونوا بها، و كونوا عن الدنيا نزاها، و الى الاخرة ولاها. ولا تضعوا من رفعته التقوى، ولا ترفعوا من رفعته الدنيا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حنين

avatar

انثى
عدد الرسائل : 65
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 14/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: نظريات الإمام علي عليه السلام   الأحد مارس 18, 2007 7:50 pm

السلام عليك ياأمير المؤمنين

هذه هي البلاغه والفصاحه التي انفردوا بها أهل البيت وحدهم

مشكور
يارك لاله فيك لهذه الكلمات النورانيه اخي الغالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نظريات الإمام علي عليه السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ناد علياً مظهر العجائب تجده عوناً لك في النوائب :: سيف الشيعة والإسلام :: منتدى «أهل البيت عليهم السلام»-
انتقل الى: