الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 علاقة الحرب القادمة بظهور الإمام الحجة(عج)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
urbaybe
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد الرسائل : 97
تاريخ التسجيل : 14/02/2007

مُساهمةموضوع: علاقة الحرب القادمة بظهور الإمام الحجة(عج)   السبت أبريل 28, 2007 2:55 pm

علاقة الحرب القادمة بظهور الإمام الحجة(عج)

bounce
[color:e0ef=lightblue:e0ef]علاقة الحرب القادمة بظهور الإمام الحجة(عج) إن الأحاديث الواردة من أهل البيت(ع) الخاصة بسنة الظهور ، تتطابق مع الأحداث الجارية اليوم بقوة ، وتتطابق مع توقعات المراقبين والخبراء الإستراتيجيين ومراكز الدراسات والأبحاث العالمية ، وتتطابق مع كلام المنجمين عن أنّ هذا العام 2007 الميلادي ، و1428 الهجري ، هو عام ملئ بأحداث وتطورات كبرى ، وتعالوا نرى هل فعلاً توجد علاقة بين الحرب القادمة المتوقعة وأحداث الظهور المقدس للإمام الحجة (عج) ... تشير أحاديث أهل البيت(ع) إلى كثرة الحروب في الأرض في سنة الظهور ويشيرون أحيانا ً إلى إحتمال وقوع حرب عالمية يهلك فيها ثلثا العالم ويبقى الثلث الذي فيه الشيعة ، وفعلاً فإنّ وتيرة الحروب والفتن تتصاعد بشدة منذ بداية هذا العام بشكل خاص ، ويحذر الخبراء ومراكز الأبحاث العالمية من تداعيات خطيرة على النظام العالمي والأمني فيما لو هاجمت أمريكا إيران ، فهل هذا الكلام دقيق وصحيح ؟؟!!!!! نعم ... تفضل ، إذا كنت تمتلك كتاب عصر الظهور للشيخ علي الكوراني ، وقارن قول الأئمة المعصومين (ع) مع أحداث العالم اليوم ، وتستطيع أن تتوقع بسهولة سيناريو الأحداث القادمة خلال أشهر قريبة وستصل في النهاية إلى لحظة خروج المنقذ العالمي (أرواحنا لتراب مقدمه الفداء) ... تفضل معي وتابع ما سنكتبه لك جيداً ... الآن كل العلماء يقولون لم يبقى سوى خمس علامات حتمية لم تتحقق بعد ، ظهور السفياني ، والصيحة ، وظهور الخرساني ، واليماني ، وقتل النفس الزكية بين الركن والمقام ... وإن كانت قرائن ظهور الخرساني ، وقائد جيشه شعيب بن صالح في إيران تقريبا تستطيع القول ، أن 95% ظهرت ، وستتضح أكثر في الأيام القادمة ، وعلامة اليماني بدايتها موجودة في منطقة صعدة اليمينية التي تتعرض هذه الأيام إلى حرب إبادة مجرمة من قبل السلطات اليمنية ، بقي عندنا السفياني ، والصيحة ، والنفس الزكية ... بالنسبة للسفياني ، حسب ما نصت عليه أحاديث أئمة أهل البيت(ع) ، فهو شخصية ستحكم منطقة بلاد الشام وهي سوريا ، والأردن ، وجزء من فلسطين ، ولبنان على ما يبدو ، يعني جميع المنطقة المحيطة بإسرائيل ، وهو شخصية عميلة للغرب ، ويبدو من حركته السريعة والعنيفة أنه موجه ضد ّ الشيعة وحركة الإمام المهدي (ع) بشكل خاص ، فيهاجم بغداد والنجف ويرتكب فيهما الفظائع ، ويحاول السيطرة على العراق ومنع تقدم الإيرانيين لفلسطين ، وهو شخص ملحد حاقد على مذهب أهل البيت(ع) وأتباعهم ، وإسمه عبدالله أو عثمان ويرجع نسبه إلى أبي سفيان بن حرب لذلك يكنى بالسفياني ... بعض الأحاديث التي أوردها الشيخ علي الكوراني في كتابه ((عصر الظهور)) تتحدث عن زحف بري للجيش الإيراني يصل إلى فلسطين وتقع معركة كبيرة مع اليهود على أبواب فلسطين في منطقة حدودية بين سوريا وفلسطين تسمى القنيطرة أو القنطرة في ظروف إنقسامات داخلية في سوريا ونزاعات على السلطة ، وإنهيار سلطة الحجاز ، وظروف تشبه الحرب العالمية الثالثة في العالم ، ويتعرض الجيش الإيراني لمواجهة قوات ردع دولية ، ثم يظهر السفياني في دمشق ، ويبدأ سيطرته على بلاد الشام بينما ينسحب الجيش الإيراني إلى حدوده !!! السفياني في النهاية هو مشروع شرق أوسطي جديد ، مشروع حماية لإسرائيل (خط دفاع أول لها) ضد الهجوم الإيراني ، وحركته موجهة لإعادة السيطرة على الشرق الأوسط ، العراق ، وسوريا ، والسعودية ، لمنع النفوذ الإيراني والشيعي ومنع قيام حركة الإمام المهدي (عج) ... هذه مقدمة مختصرة لقضية السفياني وأهدافه وصفاته حسب ما ورد في أحاديث أهل البيت(ع) ، الهدف منها الإرتباط بالفكرة الرئيسية للموضوع ... من أي وسط سيأتي السفياني ، هل هو ضابط كبير في الجيش ، أو قائد ديني سلفي ، الله العالم ، هناك توقعات كثيرة أن يكون موجودا ً في الوسط السلفي الذي بدأ ينشط في سوريا وبلاد الشام بشكل غير طبيعي ... متى سيظهر ؟؟!!! إذا شاء الله فعلاً أن تكون هذه سنة الظهور المقدس فلقد نصت الأحاديث على ظهوره المحتوم في شهر رجب ... هل هناك بوادر وقرائن ؟؟!!! نعم توجد ، ليس على مستوى ظهور الشخص ، لا أحد يدري به وبمقره ، ولكن على مستوى تهيؤ الرأي العام السوري لإستقباله ، فكما تعلمون أن النظام السوري البعثي الحالي لا يزال قائما ً ويحكم شعبه بقوة جيشه ومخابراته ، ولكنه في واقع الأمر نظام ٌ هرم ، والفساد نخر في عظمه وجسده وجلده ، فهو نظام متآكل من الداخل ، فأي هجوم أمريكي أو إسرائيلي سيقضي على النظام السوري بسهولة كما حصل لنظام صدام بالضبط ... الشعب السوري أغلبه ذو ميول أموية ، وغالبيته يكره النظام العلوي الحاكم في سوريا المائل للشيعة وإيران في علاقاته ، وبسبب الفساد الأخلاقي والإجتماعي للشعب السوري بسبب عامل الفقر الشديد ، فالسلفيون ، بأموالهم الكبيرة والضخمة وجدوا بيئة ممتازة لنموهم ولشراء الضمائر المريضة الفاسدة الكثيرة بسرعة ، هذا إلى جانب أموال أجهزة المخابرات الأمريكية والصهيونية والغربية الأخرى !!! ويقول أحدهم أن الرئيس السوري في إجتماع مغلق مع كبار قادة الجيش والمخابرات العلويين قبل عامين ، أبلغهم أن في حال أي هجوم على سوريا ، فإن 20% فقط من الشعب السوري هم معنا !!!!! وفي إحدى برامج الجزيرة الوثائقية المشهورة ((سري للغاية)) ، قبل أشهر ، أظهر البرنامج وجود السلفيين بقوة في سوريا تحت مسميات مشهورة مثل ((جند الشام)) ، وأنهم ينتظرون وقوع معارك كبيرة مع الروم قرب حلب وحمص حسب الأحاديث النبوية الشريفة كما يعتقدون هم أيضا ً، وهي مناطق الكور الخمس التي سيحكمها السفياني !!!! إذن ماذا سيجري كسيناريو أحداث في المنطقة سيفرز في نهاية المطاف عن ظهور السفياني ؟؟!!! مع العلم أن الأحاديث الشريفة أشارت إلى وقوع فتنة داخلية في بلاد الشام ، وظهور شخصيتان تتنازعان على كرسي حكم دمشق يرمز لهما في الأحاديث (بالأبقع والأصهب) إلى أن يخرج عليهما السفياني ، فيقضي عليهما ثم يستولي على دمشق وسائر بلاد الشام !!!! الآن بعد هذه المقدمة الموجزة ، ما هو الرابط بين الهجوم الأمريكي – الإسرائيلي العسكري المرتقب على إيران ، وبين ما ذكر من علامات الظهور المقدس التي منها ظهور السفياني ؟؟!!!! لمعرفة الإجابة تابعوا معنا الجزء الثاني ... الجزء الثاني إيران تنتظر أمريكا لتمهد لظهور ولي الأمر (عج) !! ما هو الرابط بين الهجوم الأمريكي – الإسرائيلي العسكري المرتقب على إيران ، وبين ما ذكر من علامات الظهور المقدس التي منها ظهور السفياني كما أشرنا في الحلقة الأولى من هذا الموضوع؟؟!!!! ستهاجم أمريكا إيران بطائراتها وصواريخها ، وعلى ما يبدو أن إسرائيل ستكون معها ، وبغطاء عربي وخليجي ، ويتوقع أن يحدث ذلك في وقت قريب قد يكون أسابيع قليلة أو أشهر قليلة ، ولكن إذا قلنا أن خروج السفياني سيكون في شهر رجب من هذا العام الهجري المصادف لشهر يوليو 2007 ، وهو الصيف القادم ، والخطة الأمريكية وضعت حدا ً زمنيا ً أقصى لتوجيه ضربة عسكرية لإيران وهو الصيف القادم ، فالسيناريو سيكون كالتالي : بين فترة الربيع والصيف ستقع الضربة والمواجهة العسكرية الكبرى بين البلدين ، وستكون إن شاء الله آخر حروب أمريكا في العالم حسب تعبير السيد القائد الخامنئ (دام ظله) ... ما أتوقعه شخصيّا ً ، وأؤمن به ، أن إيران دولة شيعية تحظى بدعم الإمام المهدي (عج) ، ونفس الكرامات التي شهدها العالم في جنوب لبنان ، سنشهدها إن شاء الله في إيران بصورة أكبر وأوسع !! نعم ، ستتعرض أمريكا بعد هذه المواجهة لهزيمة تأريخية إستراتيجية في المنطقة ، ولصفعة مدوية على يد إيران !! وستلعب إيران بالجيش الأمريكي في العراق وأفغانستان ، مما سيؤدي إلى خروج الجيوش الأمريكية من أفغانستان ، والعراق ، والخليج ، وكامل المنطقة العربية!!!!!!! وبخروج أمريكا ، بخبرائها وجنرالاتها وجيوشها من المنطقة ، ستتصدع أنظمة الحكم العربية العميلة وسوف تنهار واحدة تلو الأخرى مثل أصنام الكعبة التي حطمها رسول الله(ص) في يوم الفتح. ويبدو أن وثيقة ولاية العهد الجديدة في السعودية ، وبعض الخلافات العائلية المحتدمة ، سوف تؤدي إلى صراع على السلطة ، وإنهيار الدولة ، وسوف ينعكس ذلك كله على بقية دول الخليج وعوئلها الحاكمة !!!! وبحكم الإتفاقيات العسكرية الدفاعية والتحالف بين إيران سوريا ، يبدو أن سوريا ستدخل المعركة مثل دخول الدولة العثمانية في الحرب العالمية الأولى التي أدت إلى نهايتها ، وذات الشيء ستتعرض له سوريا بدخولها هذه الحرب ، فالنظام السوري نظام مهزوز ضعيف لم يعد يقوى على المواجهة العسكرية الكبرى ، وبسبب الفقر ، والفساد ، والخلايا السرية المعادية للنظام والمنتشرة في صفوف جيشه وشعبه ، والتعبئة الشعبية السرية ضد النظام السوري ، فيبدو أن الضربات العسكرية ضد الجيش السوري سوف تخلق حالة إنهيار داخلية له ، وستفقده توازنه وقدراته للدفاع عن نفسه ، وستجعله جسما ً مكشوفا ً لضربات المعارضة الداخلية ، أو حدوث إنقلاب عسكري من قبل ضباط كبار في الجيش السوري عملاء لأمريكا وإسرائيل ، وهو الأقرب للحدوث . وحسب ما تشير له بعض الأحاديث الشريفة ، فإن الجيش الإيراني سيتمكن من الوصول إلى حدود فلسطين لمواجهة الدولة العبرية ، عندما تنهار أمريكا وتنسحب من المنطقة ، فسوريا ستتعرض لتفكك داخلي ، وصراع على السلطة في السعودية ، وفراغ سياسي بسبب ذلك في منطقة الخليج التي تتقوّى دعائمها بالنظام السعودي الحاكم ، ويبدو أن الوضع في اليمن حينها سوف يصبح مهيأ إلى ظهور شخصية اليماني أو وضوحها أكثر وأكثر ، لأن الأحاديث تشير إلى قيام دولة إسلامية في اليمن ممهدة للإمام الحجة (عج) ، وتقرن الأحاديث الشريفة فترتها بفترة أزمة الحكم في دولة الحجاز ، وهذا يعني أن إيران ستجد إسرائيل مكشوفة لا حماية قوية حولها ، وسوف تتقدم بسرعة زاحفة ، عابرة ً بجيشها نحو فلسطين ، متجاوزة جنوب العراق المرتبط مذهبيا ً بها ، ولاحظوا ، هدف إيران هو فلسطين ، كما تشير الأحاديث


_________________
لبست ثوب الرجاء و الناس قد رقدوا ... و قمت أشكو إلى مولاي ما أجدو
قد مددت يدي و الضر مشتمل إليك... يا خير من مدت إليه يدو
فلا تردنها يا رب خائبة فبحر جودك يروي كل من يردو
يا عدتي... أشكو إليك أمورا أنت تعلمها ...ليس لي عليها صبر ولا جلدو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
علاقة الحرب القادمة بظهور الإمام الحجة(عج)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ناد علياً مظهر العجائب تجده عوناً لك في النوائب :: سيف الشيعة والإسلام :: منتدى ‏«الدين و الفقه الاسلامي »-
انتقل الى: