الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 في اكتشاف فضائي جديد كوكب جديد يشبه الارض خارج المجموعة الشم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حنين

avatar

انثى
عدد الرسائل : 65
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 14/02/2007

مُساهمةموضوع: في اكتشاف فضائي جديد كوكب جديد يشبه الارض خارج المجموعة الشم   الأحد مايو 27, 2007 10:27 pm





اكتشف فريق دولي من علماء الفضاء كوكبا جديدا شبيها بكوكب الارض خارج مجموعتنا الشمسية. والكوكب الجديد يبلغ حجمه خمسة اضعاف حجم كوكب الارض، ويبعد 25 الف سنة ضوئية في درب اللبانة. ويوجد قرب الكوكب الجديد نجم احمر صغير.

وقد نشر الاكتشاف الجديد في دورية نيتشر التي قالت ان العلماء استخدموا تقنية متطورة يمكنها رصد الكواكب البعيدة. وتدني درجة الحرارة على الكوكب تجعل فرص العثور على حياة على سطحه امرا مستبعدا للغاية.

ويحتاج الكوكب الجديد الى عشر سنوات كاملة ليدور حول نجمه الاحمر الذي يشبه الشمس ولكنه ابرد واصغر. ومثل الارض فإن مركز الكوكب يتكون من الاحجار، ولكن حجمه الكبير والحرارة المنخفضة المنبعثة من نجمه يدلان على ان سطحه بارد جدا.

ويتوقع العلماء ان تبلغ درجة حرارة الكوكب 220 درجة تحت الصفر، مما يعني ان سطحه يتكون من طبقات متعددة من سوائل متجمدة.

وقد وصف عالم الفضاء البريطاني مايكل بود هذا الاكتشاف بأنه "مثير وهام".

واضاف لبي بي سي ان الكوكب الجديد هو اكثر الكواكب المكتشفة حتى الان تشابها مع كوكب الارض من حيث الحجم والبعد عن نجمه. واوضح ان باقي الكواكب المعروفة "إما ان حجمها اكبر بكثير، او درجة الحرارة اعلى بكثير، او كلاهما".

يذكر ان 160 كوكبا قد تم اكتشافها خارج نظامنا الشمسي حتى الان. وفي الوقت ذاته قال عالم الفضاء نيكولاس راتينبيري المشارك في الكشف العلمي الجديد، انه يجب مواصلة الاكتشافات المماثلة عن طريق بناء شبكة من التليسكوبات العملاقة في جميع انحاء العالم لرصد مثل هذه الكواكب الشبيهة بالارض. وفي حالة اكتشاف كواكب مشابهة للارض من حيث درجات الحرارة فإن الخطوة القامدة هي محاولة اكتشاف حياة على تلك الكواكب.

وذكرت وكالة الأسوشيتد برس نقلا عن المجموعة إن هذه الأجسام الفضائية الصغيرة تتواجد عادة في الفضاء بشكل أكبر من تواجد كواكب مثل كوكب زحل أو المشتري، المشهورة بحجمهما الكبير.

وقال التقرير الذي صدر عن المجموعة، وتم نشره في صحيفة Nature الأمريكية، إن هذا الكوكب الجديد يبدو أصغر من كوكب آخر تم اكتشافه مؤخرا، غير أنه لم يتم تحديد حجمه وحجم سابقه حتى الآن.

يقول ديفيد بينيت، المؤلف والأستاذ في جامعة نوتردام، إن هذا الكوكب يعد الأبعد الذي يتم اكتشافه حتى الآن، حيث أنه يبعد مسافة 20 ألف سنة ضوئية.

وعلى أية حال، ووفقا لمجموعة الخبراء، فإن الحياة على سطح هذا الكوكب تبدو معدومة نظرا لبرودته، حيث تبلغ درجة الحرارة على سطحه 364 درجة تحت الصفر، كما أنه يبعد عن الشمس ضعف المسافة التي تبعدها الأرض عن الشمس.

من جهته، قال جان فيليب بيولي، من معهد الفضاء في باريس، إنه يتوقع اكتشاف أعداد أكبر من هذه الكواكب في المستقبل القريب.

وقد أطلقت المجموعة الفضائية على هذا الكوكب اسم OGLE-2005-BLG-390Lb.

يذكر أن جميع الكواكب التي تم اكتشافها خارج المجموعة الشمسية حتى الآن أكبر حجما من الأرض، حيث يزيد حجم الكوكب الجديد عن الأرض 5 مرات.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
في اكتشاف فضائي جديد كوكب جديد يشبه الارض خارج المجموعة الشم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ناد علياً مظهر العجائب تجده عوناً لك في النوائب :: سيوف التكنولوجية :: منتدى ‏« التكنولوجية والعلوم والاقتصاد »-
انتقل الى: